الثلاثاء , أكتوبر 15 2019

(7) أسطورة الفريق الذي لم يكن كذلك

غرام مارفل الأول وأسطورتها الدائمة هي صناعة الفرق..

إن الفرق الغريبة التي تتكون من أعضاء غير متوافقين وغير متفقين تملأ تاريخ مارفل العريض..

أفينجرز.. إكس من.. إكس فورس.. إيه تيم.. فانتاستيك فور..حراس المجرة..

إن كل حجر في عالم مارفل ستجد تحته فريقًا ما..

ولكي تجمع فريقًا في مارفل.. لا بد من دافع..

والدافع هنا بسيط..

مكعب الطاقة الذي جاء من أزجارد واحتفظ به ستارك ومنحه لشيلد.. وضع تحت تصرف العالم المضطرب سيلفج.. وتحت حراسة فريق من رجال شيلد يتزعمه المدير فيوري شخصيًا وعنصر يعمل مع شيلد -بالقطعة- كلينت بارتون: (هوكاي)..

رامي السهام حاد العينين..

من فجوة ما يظهر لوكي.. معه رمح يتحكم في من يلمسه ليحقق رغبات لوكي.. لوكي يجند بارتون وسيلفج لأداء مهمة واحدة.. ويقع في يد رجال شيلد..

أو ربما أراد هو كذلك..

حسنًا.. لنخرج إلى الواقع ونرى ماذا فعلت مارفل.. كي تجعل رجلًا بالغًا عاقلًا مثلي -أو هكذا أبدو- يقاوم رغبة ملحة في النوم ويشاهد نصف الفيلم وهو جالس على الأرض أمام التلفاز..

كيفن فيج وقع عقدًا مع ديزني.. لتستحوذ عملاقة صناعة السينما على توزيع أفلام مارفل وإنتاجها.. ثم جاء ب جوس ويدن.. وطلب منه صنع فيلم يجمع هذه الشخصيات في فيلم واحد..

جوس ويدن مخرج بلا تاريخ حقيقي سوى أفلام ومسلسلات من عينة بافي صائدة مصاصي الدماء.. ومصاص الدماء الطيب أنجل

لكن كيفن فيج يعرف أكثر..

ثم بدأ التوظيف..

إننا نحتاج إلى العملاق الأخضر من جديد.. لذا فلنتعاقد مع مارك رافلو لأن ادوارد نورتون كان اختيارًا خاطئًا..

نحتاج إلى هوكاي يا سادة.. إذن فلنتعاقد مع جيرمي رينار لأنه يعرف كيف يؤدي الأكشن..

لدينا منذ البداية: روبرت داوني.. كريس إيفانز.. سكارليت.. صامويل جاكسون.. كريس هيمسورث.. توم هيدلستون..

إذن فلنرقص بعض الروك هنا..

الفريق المضطرب الذي لا يصلح أن يكون فريقًا.. كل له دوافعه التي يكنها في نفسه.. يتجمعون في سفينة شيلد الطائرة..

لوكي محبوس في غرفة مفرغة الهواء.. غرفة كان فيوري يعدها لحبس بروس بانر إذا ما قرر أن يتحول لعملاق اخضر من جديد..

توني ستارك يعرف أن فيوري لديه مخططات أخرى.. لماذا أتى بالمكعب إذن؟! إذًا فليقم جارفيس بعمله و لنخترق ملفات شيلد

نتاشا رومانوف غاضبة بشدة.. هي متجمدة المشاعر ومحترفة.. لكن كلينت بارتون صديق عمرها..

ثور يريد المكعب وشقيقه المارق في أزجارد حتى يحاكم بشريعة أزجارد المتفوقة وليس بشريعة الفانيين..

بروس خرج من سلامه النفسي في الهند وسط الفقراء كي يساعد فقط في إيجاد المكعب والسيطرة على طاقته..

ستيف روجرز جندي مخلص.. يريد فقط أن يحافظ على النظام هنا.. إنها مهمة محددة ولا يجب أن تعطلها أنانية ستارك ولا عنجهية ثور ولا غضب بانر..

فريق عظيم فعلا يصلح لتنفيذ هذه المهمة الخطيرة..

ولوكي من محبسه المصفح يدير معركته الخاصة..

بينما يصل بارتون المسيطر عليه بطائرة لشيلد ليخترق دفاعاتها ويهاجم سفينتها..

بانر يتحرر من هدوءه ويهاجم كل من يقف في طريقه.. رومانوف تحاول السيطرة.. ستارك يحاول إصلاح المحرك.. الكابتن يحاول أن يكون قائدًا.. ونك فيوري يرسل رجله المخلص كولسون ليمنع لوكي من الهرب..

وأمام عيني ثور.. يقتل أخوه المتبني كولسون..

وتقبض رومانوف على بارتون..

و يصلح ستارك المحرك..

بينما ثور محبوس في سجن أخيه الذي يهوي به نحو الأرض..

وبانر يسقط محطمًا سقف مزرعة مهجورة..

الفريق تفتت إلى قطع متناثرة ضائعة..

وأنا اجلس على سجادة رمادية عليها خطوط بيضاء و عيناي توشكان على البكاء في مشهد مقتل كولسون..

نعم..أنا أهاب الموت حتى ولو كان في مشهد تمثيلي في فيلم مغامرات مبني على قصص مصورة..

حتى الآن.. أنا منبهر..

بل أنني أوشك على الانهيار من فرط الانبهار..

جمل حوارية تليق بأفلام الأوسكار التي يتفلسف اغلبها.. لكنها مضفرة في سياق ممتع مسل.. صامويل إل جاكسون رائع كالعادة.. وتوم هيدلستون يصنع بأداءه تاريخًا لواحد من أكثر الشخصيات الشريرة المبهرة.. إنه جوكر مارفل بكل بساطة..

حسنًا يا مارفل.. امنحينا معركة تليق بهذا الفيلم..

لوكي سيضرب ضربته من فوق برج ستارك.. سيفتح بوابة يأتي منها جيش الشاتوري ليغزو الأرض ويصبح ملكًا عليها.. سيستخدم مكعب التاسيريكت ليفتح بوابة الجحيم في قلب نيويورك

الكل حاضر.. الكل وصل في الموعد..

المعركة تدور كما كل معارك مارفل.. الغضب والعنف والسخرية والبطولة..

لكن ككل معارك مارفل.. لا بد من نقطة يأس..

لا بد أن نغلق البوابة اللعينة..

لكن مجلس قيادة العالم الذي يحكم شيلد يقرر أن الأمر خرج عن السيطرة..

والحل أمريكي صميم.. ببساطة أبيدو نيويورك بصاروخ نووي

لكن لتوني ستارك رأيًا آخر..

لذا سيمارس هوايته المعتادة.. أن يكون بطلًا.. فارس الصفيح يرفع الصاروخ عابرًا الفجوة مطلقا إياه على سفينة الشاتوري.. رومانوف ستغلق البوابة برمح لوكي.. والرجل الحديدي فاقد القوى سيعبر الفجوة عائدًا في اللحظة الأخيرة..

فريق الافينجرز انتصر..

لوكي سيعود الى أزجارد مع شقيقه إله الرعد والبرق.. ومعهم مكعب الطاقة كي ينال عقابه..

نيك فيوري.. الرجل الذي يعرف ما يفعله سوف يبقيهم بعيدين عن الأضواء حتى يستطيع استعادتهم من جديد..

سيعيد ستارك بناء برجه الذي تحطم اسمه من عليه عدا حرف (A).. الدلالة واضحة.. من اليوم سيكون هذا برج الفريق.. وليس برج ستارك..

سيتفرق الجمع من جديد لكي يعودوا لحماية الارض حينما تحتاجهم

بينما هناك.. في الفضاء الكوني.. يجلس ثانوس على عرشه في مشهد المكافأة.. قطعة الحلوى التي تمنحها لي مارفل بعد كل فيلم.. فقط لتخبرنا هذه المرة.. أن هناك شئ ما يدبر هناك.. شيء خلفه ذلك العملاق الجبار المدعو ثانوس..

بينما أجلس على السجادة الرمادية.. يتراقص قلبي طربًا.

الأفينجرز قادمون..

إذن فليبدأ المرح..

(يتبع)

عن ميسره الدندراوي

مؤلف مصري، من رواياته البوليسية: (آثار جانبية)، (صمت مزعج)، (العنصر التاسع).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.